-->

جاري تحميل ... صحة أفضل ويب

إعلان الرئيسية

هل الجزر يقوي النظر؟

يُعد الجَزَر شائعًا في جميع أنحاء العالم، وهو من الخضروات الجذْرية المقرمشة والمغذية للغاية.

يُقال إنه يحافظ على صحة عينيك ويُحسّن الرؤية الليلية.

هل الجزر يقوي النظر؟


قد تتساءل عن أصل هذه الفكرة وما إذا كانت مدعومة بالأبحاث أم لا

نخبرك في هذا المقال ما إذا كان الجزر يفيد عينيك مع نصائح أخرى للحفاظ على صحة بصرك. 

الجزر وصحة العين


يُعتقد منذ فترة طويلة أن تناول الجزر يعزز صحة العين ويُحسّن بصرك، خاصةً في الليل.

وعلى الرغم من حقيقة هذا الأمر بعض الشئ، إلا أن العلاقة بين الجزر والنظر نشأت من أسطورة.

خلال الحرب العالمية الثانية، بدأ طيارو سلاح الجو الملكي البريطاني لأول مرة باستخدام الرادار  لاستهداف وإسقاط طائرات العدو( ألمانيا). وفي محاولة منهم للحفاظ على هذه التكنولوجيا الجديدة(الرادار) سرًا، تم ربط الدقة البصرية للطيارين البريطانيين - وخاصة في الليل - بأكل الجزر.

أدى ذلك إلى حملة دعاية طويلة الأمد روّجت الجزر لتحسين الرؤية. هذه العلاقة المُزخرفة بين تناول الجزر وتحسين الرؤية خاصةً الليلية لا تزال قائمة حتى اليوم.

ومع ذلك، على الرغم من أنه ليس غذاءً سحريًا للعين، إلا أن الجزر يحتوي على مركبات معينة جيدة لعينيك.

يحتوي الجزر على فيتامين أ، وقد يؤدي نقص فيتامين أ إلى جفاف العين. يمكن أن يُسبب جفاف الملتحمة العمى الليلي أو صعوبة الرؤية عندما تكون مستويات الضوء منخفضة.

وفقًا لمكتب المكملات الغذائية، يُعد نقص فيتامين أ أحد الأسباب الرئيسية للعمى لدى الأطفال التي يمكن الوقاية منها.

لذلذ قد يساعدك الجزر على الرؤية في الظلام.

ومع ذلك، من غير المُحتمل أن تتحسن رؤية معظم الناس من تناول الجزر، ما لم يكن لديهم نقص فيتامين أ.

الجزر غني بمضادات الأكسدة التي تفيد صحة العين


يُعد الجزر مصدرًا غنيًا لبيتا كاروتين Beta carotene ولوتين Lutein، وهما من مضادات الأكسدة التي يمكن أن تساعد في منع تلف العين الناجم عن الجذور الحرة.

الجذور الحرة هي مركبات يمكن أن تؤدي إلى تلف الخلايا والشيخوخة والأمراض المزمنة، بما في ذلك أمراض العيون، عندما تصبح أعدادهم عالية جدًا.

يعطي بيتا كاروتين العديد من النباتات الحمراء والبرتقالية والصفراء لونها. الجزر البرتقالي غني بشكل خاص ببيتا كاروتين، والذي يحوله جسمك إلى فيتامين أ. يمكن أن يؤدي نقص فيتامين أ إلى العمى الليلي، والذي يمكن علاجه غالبًا عن طريق المكملات الغذائية التي تحتوي على فيتامين أ.

كما أن هناك حاجة إلى فيتامين أ لتكوين رودوبسين Rhodopsin، وهو الصباغ الأرجواني المحمر والحساس للضوء في خلايا العين(شبكية العين) الذي يساعدك على الرؤية ليلاً.

يمتص جسمك ويستخدم بيتا كاروتين بكفاءة أكبر عند تناول الجزر المطبوخ بدلاً من الجزر النيء. علاوة على ذلك، فإن فيتامين أ من الفيتامينات القابلة للذوبان في الدهون، لذا فإن تناول الجزر مع مصدر للدهون يحسّن الامتصاص.

يحتوي الجزر الأصفر على كمية كبيرة من اللوتين، مما قد يساعد في منع الضمور البقعي أو التنكس البقعي المرتبط بالعمر (AMD)، وهي الحالة التي تكون فيها رؤيتك مشوشة أو مفقودة تدريجيًا.

لذلك قد تكون الأنظمة الغذائية الغنية باللوتين تحمي بشكل خاص ضد الضمور البقعي أو التنكس البقعي المرتبط بالعمر (AMD) .

تحتوي جزرة نيئة متوسطة الحجم تزن 61 جرامًا (جم) على 509 ميكروجرام من فيتامين أ.

وفقًا للمبادئ التوجيهية الغذائية لعام 2015-2020 للأمريكيين، تحتاج الإناث البالغات إلى استهلاك ما لا يقل عن 700 ميكروجرام من فيتامين أ كل يوم، بينما يحتاج الذكور البالغين إلى 900 ميكروجرام على الأقل

كما يوفر 5،050 ميكروجرام من بيتا كاروتين و 2،120 ميكروجرام من ألفا كاروتين، وهما من مضادات الأكسدة التي يمكن للجسم تحويلها إلى المزيد من فيتامين أ، حسب الحاجة.

الفوائد الصحية الأخرى للجزر


يدعم الجزر صحة العيون، ولكن هناك العديد من الأسباب الأخرى لتناول الجزر 🥕 . تركز معظم الأبحاث على محتواها من الكاروتينات، بما في ذلك اللوتين والليكوبين وبيتا كاروتين.

تشمل الفوائد الصحية الأخرى للجزر ما يلي:

  • دعم صحة الجهاز الهضمي. يحتوي الجزر على نسبة عالية من الألياف، مما يساعد على منع الإمساك. تحتوي جزرة واحدة على حوالي ٢ جرام من الألياف، أو ٨ ٪ من الاحتياج اليومي (DV). قد يُحسّن تناول الجزر أيضًا بكتيريا الأمعاء المفيدة.
  • قد يقلل من خطر الإصابة بالسرطان. قد تساعد الأطعمة الغنية بالألياف مثل الجزر في الحماية من سرطان القولون من خلال تعزيز انتظام الجهاز الهضمي. بالإضافة إلى ذلك، فقد ثبت أن بعض مضادات الأكسدة في الجزر لها تأثيرات مضادة للسرطان.
  • استقرار نسبة السكر في الدم.المؤشر الجلايسيمي (GI) للجزر منخفض جدًا، مما يعني أنه لا يسبب ارتفاعًا كبيرًا في نسبة السكر في الدم عند تناوله. كما يساعد محتواها من الألياف أيضًا على استقرار مستويات السكر في الدم.
  • جيد لقلبك. يحتوي الجزر الأحمر والبرتقالي على نسبة عالية من الليكوبين، وهو أحد مضادات الأكسدة التي تحمي القلب. قد يقلل الجزر أيضًا من عوامل خطر الإصابة بأمراض القلب، مثل ارتفاع ضغط الدم ومستويات الكوليسترول.
  • يحمي بشرتك. على الرغم من أنه ليس فعّال مثل واقي الشمس، إلا أن بيتا كاروتين ومضادات الأكسدة مثل الليكوبين قد تساعد في حماية بشرتك من أضرار أشعة الشمس.
  • قد يدعم فقدان الوزن. الجزر منخفض السعرات الحرارية وغني بالألياف. تناوله يُزيد من الشعور بالامتلاء، مما قد يمنع الإفراط في تناول الطعام ويساعد على فقدان الوزن .
  • يدعم المناعة والالتئام. يحتوي على كمية جيدة من فيتامين ج(سي). تحتوي جزرة نيئة نزن حوالي 61 جرامًا على 3.6 مجم من فيتامين ج. يساهم فيتامين ج في إنتاج الكولاجين، وهو مكون رئيسي في الأنسجة الضامة وضروري لالتئام الجروح. يوجد فيتامين ج أيضًا في الخلايا المناعية، مما يساعد الجسم على مقاومة الأمراض.

طرق أخرى لتعزيز صحة عينيك


إن تناول الجزر ليس هو الطريقة الوحيدة للحفاظ على صحة عينيك ورؤيتك. تتضمن الطرق الأخرى لتحسين صحة العين ما يلي:

  • استخدم واقي الشمس. اختر نظارة شمسية تحمي عينيك من ٩٩-١٠٠٪ من الأشعة فوق البنفسجية الطويلة والمتوسطة. يمكن أن يؤدي تلف الشمس إلى إعتام عدسة العين، والتنكس البقعي، و الظفرة (نمو الأنسجة فوق بياض عينيك).
  • الحد من وقت مشاهدة الشاشة والضوء الأزرق. يمكن أن يتسبب مشاهدة التلفاز الطويلة أو الهاتف أو الكمبيوتر في إجهاد العين. في الليل، قم بإيقاف تشغيل الشاشات أو تشغيل مرشح الإضاءة الليلية على هاتفك، حيث يمكن للضوء الأزرق أن يتسبب في تلف الشبكية.
  • ممارسة الرياضة. يُعد الانخراط في نشاط بدني منتظم أمرًا جيدًا لعينيك. يزيد عدم ممارسة الرياضة من خطر الإصابة بداء السكري من النوع 2 واعتلال الشبكية السكري، وهي حالة يمكن أن تضعف فيها رؤيتك.
  • لا تدخن. ارتبط دخان التبغ بفقدان البصر وإعتام عدسة العين. قد يزيد التدخين أيضًا من خطر جفاف العين.
  • احرص على اتباع نظام غذائي متوازن. EPA و DHA omega-3 والدهون (مثل الأسماك الدهنية والكتان) وفيتامين C (مثل الحمضيات والبروكلي) وفيتامين E (مثل زبدة الجوز) والزنك (مثل اللحوم والمحار وبذور اليقطين) هي جيد أيضًا لعينيك.
  • تناول الخضروات الورقية الداكنة. اللفت ، والسبانخ ، والكرنب الأخضر مرتفع في الكاروتينات اللوتين وزياكسانثين، مما يدعم صحة العين.
  • احصل على فحوصات عين منتظمة. أفضل طريقة لمعرفة كيفية عمل عينيك هي فحصها بانتظام من قبل أخصائي العيون. رؤية طبيب العيون أو طبيب العيون عادة صحية وقائية جيدة للدخول إليها.

ختامًا

فكرة أن الجزر يعزز العيون السليمة والرؤية الجيدة تنبع من أسطورة - لكن هذا لا يعني أنه غير صحي ولكنه يحتوي على كميات كبيرة من مضادات الأكسدة مثل اللوتين وبيتا كاروتين، والتي ثبت أنها تحمي عينيك.

قد يفيد الجزر أيضًا الهضم والقلب والجلد والصحة العامة.

إذا كنت ترغب في الحفاظ على صحة عينيك، فيجب عليك أيضًا إنشاء عادات صحية أخرى لحماية الرؤية مثل ممارسة الرياضة، وارتداء النظارات الشمسية، والحد من وقت الشاشة، وتناول نظام غذائي متوازن، وعدم التدخين.

المصادر 
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق