جاري تحميل ... صحة أفضل ويب

إعلان الرئيسية

إعلان في أعلي التدوينة

ديكساميثازون: قد يكون منقذًا لحياة آلاف مصابي كورونا

قد يكون عقار ديكساميثازون المُتاح على نطاقٍ واسع في جميع الدول مفتاحًا لمساعدة مرضى كوفيد-19 الأكثر مرضًا الذين يحتاجون للتنفس الصناعي أو الأكسجين، وفقًا للباحثين في المملكة المتحدة البريطانية.

ديكساميثازون: قد يكون منقذًا لحياة آلاف مصابي كورونا 

ورغم أن النتائج التي توصلوا إليها أولية، ولم يتم نشرها في مجلة علمية - إلا أن البعض ممن لم يشاركوا في هذه الدراسة وصفوا النتائج بأنها نجاح كبير.

تفاصيل تجربة ديكساميثازون على مرضى كوفيد-19


أظهر العلاج بجرعة منخفضة تقدمًا كبيرًا في مكافحة الفيروس القاتل.

في التجربة، تم إعطاء ديكساميثازون بجرعة 6 مجم مرة واحدة في اليوم لمدة تصل إلى 10 أيام، إما عن طريق الحقن أو عن طريق الفم. أفاد الباحثون بعدم وجود آثار جانبية سلبية خطيرة بين المرضى الذين تناولوا ديكساميثازون.

كانت التجربة، بقيادة فريق من جامعة أكسفورد البريطانية حيث تم إعطاء حوالي 2000 مريض في المستشفى ديكساميثازون ومقارنتهم مع أكثر من 4000 لم يتلقوا ديكساميثازون.

بالنسبة للمرضى الذين يستخدمون أجهزة التنفس الصناعي، فقد قللت خطر الوفاة من 40٪ إلى 28٪.

بالنسبة للمرضى الذين يحتاجون إلى الأكسجين، فإنه يقلل خطر الوفاة من 25 ٪ إلى 20 ٪.

يعتبر الدواء جزءًا من أكبر تجربة في العالم تختبر الادوية الحالية لمعرفة ما إذا كانت تعمل أيضًا مع فيروس فيروس كورونا المستجد.

وجد الباحثون أن الدواء يعمل بشكل جيد مع الأشخاص الذين يحتاجون إلى الأكسجين أو التهوية، والفوائد هي أكبر لمن هم على أجهزة التنفس الصناعي. 

أما الأشخاص المصابين في المستشفى الذين لا يحتاجون إلى الأكسجين -  تعمل رئتاهم بشكل منتظم- لا توجد فائدة لهم.

يقلل من خطر الوفاة بنسبة الثلث للمرضى على أجهزة التنفس الصناعي. أما بالنسبة لمَن هم على الأكسجين، فقد خفّض معدل الوفيات بمقدار الخمس.

مدة العلاج تصل إلى 10 أيام من ديكساميثازون ويكلف القليل جدًا لإنقاذ الأرواح كما أن هذا دواء متاح عالميًا.

نصف جميع مرضى كوفيد-19 الذين يحتاجون إلى جهاز تنفس لا ينجون، لذا فإن قطع هذا الخطر بمقدار الثلث سيكون له تأثير كبير.

يتم إعطاء الدواء عن طريق الوريد في العناية المركزة وفي شكل أقراص للمرضى الأقل خطورة.


ديكسا ‏وكوفيد-١٩

ويقول الباحثون إنه لو تم استخدام هذا الدواء لعلاج المرضى في المملكة المتحدة البريطانية منذ بداية الوباء، لكان من الممكن إنقاذ ما يصل إلى 5000 شخص.

ويمكن أن يكون له فائدة كبيرة في البلدان الأكثر فقرًا مع أعداد كبيرة من مرضى كوفيد-19 لأن هذا الدواء متوفر ورخيص.

ووصف رئيس الوزراء بوريس جونسون ذلك بأنه أكبر نجاح حتى الآن في مكافحة فيروسات كورونا.

وقال "هناك حاجة حقيقية للاحتفال بإنجاز علمي بريطاني رائع لأنه يعني أن المرضى في جميع أنحاء العالم يمكنهم الاستفادة على الفور".

يتعافى حوالي 19 من أصل 20 مريضًا مصابًا بفيروس كورورنا دون إدخالهم إلى المستشفى.

من بين الذين تم إدخالهم، يتعافى معظمهم أيضًا ولكن قد يحتاج البعض إلى الأكسجين أو التنفس الصناعي.

وهؤلاء هم المرضى المعرضون لمخاطر عالية، ويبدو أن الديكساميثازون من الممكن أن يساعدهم.

استخدامات ديكسامثيازون الحالية


يستخدم الدواء بالفعل منذ ستينيات القرن الماضي لتقليل الالتهاب في مجموعة من الأمراض الأخرى.

يستخدم عادة لعلاج أشكال معينة من التهاب المفاصل والحساسية الشديدة والربو، من بين حالات أخرى، بما في ذلك أنواع معينة من السرطان. يمكن أن تشمل الآثار الجانبية اضطراب المعدة والصداع والدوخة والأرق والاكتئاب.

ويبدو أنه يساعد في إيقاف بعض الضرر الذي يمكن أن يحدث عندما يخرج جهاز المناعة في الجسم طبيعته وهو يحاول محاربة فيروس كورونا المستجد.

ويسمى رد الفعل هذا، بعاصفة السيتوكين وقد تكون مميتة.

وقال كبير الباحثين البروفيسور بيتر هوربي: "هذا هو الدواء الوحيد حتى الآن الذي ثبت أنه يقلل من الوفيات - ويقلل بشكل ملحوظ. إنه نجاح كبير".

وقال البروفيسور لاندراي إنه عندما يكون ذلك ملائماً، يجب الآن إعطاء المرضى من المستشفيات بدون تأخير.

هل يستخدم ديكساميثازون في المنزل لحالات العزل المنزلي؟


لا يستخدم إلا للحالات الخطيرة حتى الآن وفي المستشفيات فقط،  ولا يجب على الناس شرائه لأخذه في المنزل.

حيث لم يجد الباحثون أي فائدة للمرضى المصابين الذين كانوا في المستشفى لكن رئتيهم تعمل بشكل جيد بما فيه الكفاية.

الأشخاص الذين يعالجون كوفيد-19 في المنزل لا يجب أن يأخذوا ديكساميثازون بناء على هذه النتائج.

قال لانداي 'لم ندرس المرضى في المجتمع'. 'لم نظهر أي تأثير على المرضى الذين ليسوا على الأكسجين ولم ندرس المرضى الذين ليسوا في المستشفى.'

لا يجب إعطاء ديكساميثازون Dexamethasone للأشخاص الذين يعانون من أعراض خفيفة من فيروس كورونا الذين لا يحتاجون إلى مساعدة في تنفسهم.

وهذا هو السبب في أن النتائج الأولية لهذه التجربة قد تم تسريعها - لأن الآثار كبيرة للغاية على مستوى العالم.

مقارنة ديسكاميثازون Dexamthasone مع ريميديسفير Remdesivir


 حتى الآن، الدواء الوحيد الوحيد الذي أثبت فائدته لمرضى كوفيد-19 هو ريمديسفير remdesivir، الذي تم استخدامه من قبل للإيبولا، وقد ثبت أن هذا الدواء يقلل من مدة أعراض فيروس كورونا المستجد من 15 يومًا إلى 11يومًا.

لكن الأدلة لم تكن قوية بما يكفي لإظهار ما إذا كان يعمل على خفض معدل الوفيات.

على عكس ديكساميثازون، ريميديسفير remdesivir هو دواء جديد بإمدادات محدودة ولم يتم الإعلان عن سعر حتى الآن.

كما أن دواء ريميديسفير  يجب إعطاؤه عن طريق الحقن فقط على مدار عدة أيام.

على عكس ذلك، يعتبر ديكساميثازون مادة أساسية طبية موجودة على الرفوف الصيدلانية في جميع أنحاء العالم ومتوفر على شكل أقراص.

ختامًا

  • ما زالت نتائج هذه التجربة أولية ولكنها واعدة ومشجعة جدًا.
  • لا يُعطى هذا الدواء إلا في المستشفيات ولحالات الإصابة الخطيرة كمَن هم على أجهزة التنفس الصناعي أو على الأكسيجين.
  • لم يصدر من منظمة الصحة العالمية أو إدارة الغذاء والدواء الأمريكية حتى الآن موافقة على استخدام الدواء مع حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد.

المصادر
تعديل المشاركة
Reactions:
مواضيع قد تهمك × +
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال