جاري تحميل ... صحة أفضل ويب

إعلان الرئيسية

إعلان في أعلي التدوينة

ما هي الفوائد الصحية لسكر زيليتول Xylitol؟

زيليتول هو بديل للسكر منخفض السعرات الحرارية مع مؤشر جلايسيمي منخفض. تشير بعض الأبحاث إلى أنه قد يحسن أيضًا صحة الأسنان، ويمنع التهابات الأذن، ويمتلك خصائص مضادة للأكسدة.

زيليتول هو كحول سكر، وهو نوع من الكربوهيدرات ولا يحتوي على الكحول في الواقع.
 يوجد زيليتول بشكل طبيعي بكميات صغيرة في الفواكه والخضروات والأشجار والذرة وحتى جسم الإنسان.

يستخدم المصنعون زيليتول كبديل للسكر لأن حلاوته تشبه  حلاوة سكر المائدة ولكن مع سعرات حرارية أقل.

يستخدم زيليتول في العديد من المنتجات مثل العلكة الخالية من السكر ومعجون الأسنان. 

في هذ المقال 
 نتعرف على استخدامات زيليتول وفوائده الصحية المحتملة كما نتكلم أيضًا عن آثاره الجانبية وتفاعلاته مع الأدوية والجرعة الموصى بها.


ما هي استخدامات زيليتول؟


يحتوي زيليتول على مستوى مماثل من الحلاوة للسكر ولكن مع عدد قليل من السعرات الحرارية.
- يستخدم مع مجموعة متنوعة من المنتجات، بما في ذلك العلكة الخالية من السكر ومعجون الأسنان.

- يضيف المصنعون زيليتول إلى مجموعة من الأطعمة، بما في ذلك:
الحلويات الخالية من السكر، مثل العلكة والنعناع  - المربى  - زبدة الجوز، بما في ذلك زبدة الفول السوداني - زبادي.

- زيليتول هو أيضًا مكون في بعض منتجات العناية بالأسنان، بما في ذلك:
معجون الأسنان - غسول الفم - منتجات الفلورايد الأخرى.



ما هي الفوائد المحتملة لـ زيليتول؟


يحتوي  زيليتول على العديد من الفوائد الصحية المحتملة، بما في ذلك:

- مؤشر جلايسيمي منخفض 
وهذا يعني أن استهلاكه لا يسبب ارتفاعات في مستويات الجلوكوز في الدم أو الأنسولين في الجسم،  لهذا السبب، يعتبر زيليتول بديلاً جيدًا للسكر لمرضى السكري.

- نظرًا لانخفاض سعراته الحرارية، فإن زيليتول هو أيضًا بديل جيد للسكر ويستخدم في فقدان الوزن.

يحتوي زيليتول على حلاوة مماثلة للسكر العادي ولكن يحتوي على 40 % سعرات حرارية أقل:
سكر المائدة: 4 سعرات حرارية لكل جرام
سكر زيليتول: 2.4 سعر حراري لكل جرام.

- صحة الأسنان
زيليتول هو مكون في العديد من منتجات نظافة الأسنان، بما في ذلك معجون الأسنان وغسول الفم، وهذا يرجع إلى حقيقة أن  زيليتول غير قابل للتخمر، مما يعني أن البكتيريا في الفم لا يمكنها تحويله إلى حمض ضار يسبب تسوس الأسنان.

البكتريا الفموية العقدية الطافرة Streptococcus mutans مسؤولة إلى حد كبير عن الرواسب، وهي المادة البيضاء اللزجة التي يمكن أن تتراكم خارج أسنان الشخص.

تتواجد غالبا في التجويف الفموي للاٍنسان و تعتبر مساهم كبير في تسوس الأسنان. اٍكتشف لأول مرة من قبل كلارك سنة 1924.

ترتيبط هذه الرواسب بـ حمض اللاكتيك على سطح الأسنان.
 يكسر هذا الحمض المينا ويؤدي إلى تسوس الأسنان.

في حين أنه من الطبيعي أن يكون لدى الناس بعض الرواسب على أسنانهم ، إلا أن الكميات الزائدة يمكن أن تؤدي إلى تسوس الأسنان وأمراض اللثة.

يعمل زيليتول على تقليل كمية هذه البكتيريا مما يقلل الرواسب ويقلل تسوس الأسنان كما يعمل على إنتاج بروتينات الجهاز المناعي تعرقل نمو بكتيريا أخرى قد تتسبب في أمراض اللثة.


- التهابات الأذن
كل من الفم والأنف والأذنين مترابطون.

لذلك، يمكن للبكتيريا التي تعيش في الفم أن تتسبب في التهابات الأذن - وهي مشكلة شائعة لدى الأطفال.


اتضح أن إكسيليتول يمكن أن يجوع بعض هذه البكتيريا بنفس الطريقة التي تجوع بها البكتيريا المنتجة للرواسب في الفم.

يمكن أن تتراكم البكتيريا التي تسبب ترسبات الأسنان خلف طبلة الأذن وتسبب التهابات الأذن الوسطى. يسمي الأطباء هذه العدوى بالتهاب الأذن الوسطى الحاد (AOM).

وجدت مراجعة منهجية لعام 2016 أدلة على أن مضغ العلكة أو المستحلبات أو الشراب الذي يحتوي على زيليتول  يمكن أن يقلل من حدوث التهاب الأذن الوسطى الحاد من 30 % إلى 22 % بين الأطفال الأصحاء.

ومع ذلك، وجدت دراسة عام 2014 أن شراب زيليتول غير فعال في الحد من التهاب الّأذن الوسطى الحاد  لدى الأطفال المعرضين لخطر الإصابة العالي.

تشير هذه النتائج المتضاربة إلى الحاجة إلى مزيد من البحث فيما يتعلق باستخدام إكسيليتول كعلاج وقائي لالتهابات الأذن لدى الأطفال.

- خصائص مضادة للأكسدة

أظهرت دراسة أجريت عام 2014 أن  زيليتول  قد يكون له خصائص مضادة للأكسدة. أنتجت الفئران المصابة بالسكري الذين تناولوا  زيليتول كميات أكبر من الجلوتاثيون.
 هذا مضاد للأكسدة يقاوم التأثيرات الضارة للشوارد الحرة لذلك من المهم عمل الدراسات البشرية للتحقق من صحة هذه النتائج.


الآثار الجانبية والسلامة


وافقت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) على  زيليتول كمضاف غذائي.  

زيليتول آمن بشكل عام ، ولكن مثل كحوليات السكر الأخرى، يمكن أن يسبب مشاكل في الجهاز الهضمي مثل الانتفاخ والإسهال لدى بعض الأشخاص.

تجدر الإشارة إلى أن  زيليتول يمكن أن يكون سامًا جدًا للكلاب لذلك من الضروري تخزين المنتجات التي تحتوي على  زيليتول في مكان آمن لا يمكن للحيوانات الأليفة الوصول إليه.


ما هي جرعة زيليتول الموصى بها؟


يمكن أن تختلف الجرعة المناسبة من  زيليتول من شخص لآخر.

 وجدت مراجعة 2016 أنه يمكن للبالغين أن يتحملوا بأمان بين 10 جرام (جم) و 30 جم من إكسيليتول في اليوم، والتي يقسمونها عادة إلى عدة جرعات أصغر.

 بعد أن يتكيف الجسم مع زيليتول، يمكن للبالغين أن يستهلكوا ما يصل إلى 70 جم في اليوم دون آثار جانبية.

استخدمت الدراسات في الأطفال جرعات تصل إلى 45 جرامًا من زيليتول يوميًا.
 تشير بعض الأبحاث إلى أن استهلاك حوالي 5-6 جم من زيليتول يوميًا قد يساعد في تقليل البكتيريا المسببة للرواسب في الفم.


ومع ذلك، تقول الأكاديمية الأمريكية لطب أسنان الأطفال أن هناك حاجة إلى مزيد من البحث قبل التوصية بزيليتول لتحسين صحة الأسنان لدى الأطفال.


ختامًا
يعتبر زيليتول  بديلًا جيدًا للسكر منخفض السعرات الحرارية يشبه حلاوة سكر المائدة. 

- له أيضًا مؤشر جلايسيمي منخفض، مما يجعله بديلاً جذابًا للسكر للأشخاص الذين يرغبون في إنقاص الوزن والذين يعانون من مرض السكري.


- تشير بعض الأبحاث أيضًا إلى أن زيليتول له خصائص مضادة للبكتيريا يمكن أن تساعد في منع تسوس الأسنان وأمراض اللثة والتهابات الأذن، ومع ذلك  هناك حاجة إلى مزيد من البحث في الفوائد الصحية المحتملة لـ زيليتول.

المصادر
التصنيفات:
تعديل المشاركة
Reactions:
مواضيع قد تهمك × +
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال