جاري تحميل ... صحة أفضل ويب

إعلان الرئيسية

إعلان في أعلي التدوينة

أعراض فيروس كورونا وطرق الوقاية منه وأي الفئات أكثر عُرضة للإصابة ؟



يُصيب فيروس كورونا المستجد الجهاز التنفسي السُفلي (الرئة والشعب الهوائية)، وتتراوح أعراض الفيروس ما بين الخفيفة والخطيرة؛ فـ ٨٠ % من الحالات يشعرون بتعبٍ بسيط والباقي يعاني من إعياء شديد، كما أن الأعراض تتشابه بصورة كبيرة مع أعراض فيروسات أخرى كـالانفلونزا لذلك من الصعب تشخيص الفيروس دون الفحوصات الطبية.

فترة حضانة الفيروس تتراوح من يومين لأربعة عشر يومًا، وبعدها تبدأ الأعراض في الظهور ويكون الشخص الحامل للفيروس في هذه الفترة قادرًا على إصابة الآخرين ونقل الفيروس إليهم.

أعراض فيروس كورونا المستجد


بعض الأشخاص المصابين بالفيروس لا يظهر عليهم أعراض.

عندما يُسبب الفيروس أعراضًا، تشمل الأعراض الشائعة الحمى والسعال الجاف والتعب والقشعريرة والصداع والتهاب الحلق وفقدان الشهية وفقدان الرائحة.

في بعض الأشخاص، يُسبب كوفيد-١٩ أعراضًا أكثر حدّة مثل الحمى المرتفعة والسعال الشديد وضيق التنفس، مما يُشير غالبًا إلى الالتهاب الرئوي.

يعاني بعض الأشخاص المصابون بـ كوفيد-١٩ أيضًا من أعراض عصبية أو أعراض معدية معوية (GI) أو كليهما. قد تحدث مع أو بدون أعراض تنفسية.

تشمل الأعراض العصبية لدى الأشخاص المصابين بـ كوفيد-١٩ فقدان الرائحة، وعدم القدرة على التذوق، وضعف العضلات، والوخز أو التنميل في اليدين والقدمين، والدوخة، والارتباك، والهذيان، والنوبات، والسكتة الدماغية.

بالإضافة إلى ذلك، يعاني بعض الأشخاص من أعراض معدية معوية (GI)، مثل فقدان الشهية والغثيان والقيء والإسهال وآلام البطن.

قد تبدأ هذه الأعراض قبل ظهور أعراض أخرى مثل الحمى وآلام الجسم والسعال.

وجد كوفيد-١٩ في البراز، مما يعزز أهمية غسل اليدين بعد كل زيارة إلى الحمام وتطهير الحمام بانتظام.

أعراض فيروس كورونا


هل الرجال أكثر عُرضة للإصابة بفيروس كورونا المستجد؟


نعم؛ ولذلك أسباب محتملة منها :-

- الجهاز المناعي لدى النساء أقوى من الجهاز المناعي لدى الرجال؛ مما يجعل النساء تقاوم الفيروسات أفضل؛ ولهذه القوة أثر جانبي حيث أن النساء أكثرعُرضة بالأمراض ذاتية المناعة والتي يهاجم فيها الجهاز المناعي لديهن أعضاء الجسم والأنسجة حيث يَعتقد أنها غريبة عن الجسم مثلما يحدث في مرض التهاب المفاصل الروماتويدي.

يُعتقد بأن هرمون الإستروجين(الهرمون الأنثوي) لدى النساء له قدرة على تعزيز قوة الجهاز المناعي لديهن.

سبب آخر في الصين

ثلث مدخني التبغ في العالم من الصين حيث يستهلكوا ما يقارب ٤٠ % من التبغ حول العالم ولكن نسبة ضئيلة جدًا من النساء تُدخن أما الرجال فنصفهم من المدخنين، والتدخين من العوامل التي تُزيد مضاعفات فيروس كورونا.

هل الأطفال أكثر عُرضة للإصابة بفيروس كورونا المستجد؟


لحسن الحظ لا؛ فنسبة قليلة فقط من الأطفال أصيبوا بالفيروس بأعراض بسيطة ولم تتطور لأي مضاعفات.

ما هي أكثر الفئات المُعرضة أكثر لخطر الإصابة بفيروس كورونا المستجد؟

الأفراد أكبر من ٦٠ عامًا ويعانون من أمراض مُزمنة مثل الضغط والسكر.

ودائمًا ما يكون الاهتمام في بداية انتشار الأمراض الجديدة بمعرفة أكثر الفئات عُرضة لهذه الأمراض حتى يتم اتخاذ الاجراءات اللازمة لهم

فمثلا :-

وباء الانفلونزا تفشى وانتشر عام ١٩١٣ وأودى بحياة حوالي ٥٠ مليون شخصًا حول العالم كانت غالبية تلك الحالات من الشباب.

فيروس زيكا انتشر ما بين عامي ٢٠١٥ - ٢٠١٦ في البرازيل، وكان يُصيب النساء الحوامل حيث يهاجم دماغ الأجنة.

متى تظهر أعراض فيروس كورونا؟ وما هي المدة التي يبقى فيها الشخص المصاب مُعديًا للآخرين؟


يُعتقد أن الفترة من التعرض للفيروس إلى ظهور الأعراض (المعروفة باسم فترة الحضانة) تتراوح من ثلاثة أيام لـ ١٤ يومًا، على الرغم من ظهور الأعراض عادةً في غضون أربعة أو خمسة أيام بعد الغصابة بالفيروس.

الشخص المصاب بـ كوفيد-١٩ قد يكون معديًا لمدة ٤٨ إلى ٧٢ ساعة قبل بداية ظهور الأعراض. تشير الأبحاث إلى أن الأشخاص قد يكونون في الواقع أكثر عرضة لنشر الفيروس للآخرين خلال الـ ٤٨ ساعة قبل أن يبدأوا في الشعور بالأعراض.

إذا كان ذلك صحيحًا، فهذا يقوي الحاجة للكمامات، والتباعد الاجتماعي، وتتبع المخالطين، وكلها عوامل يمكن أن تساعد في تقليل انتشار الفيروس.

كم من الوقت بعد الإصابة سيظل الشخص المصاب معديًا؟


يُعتقد أن الأشخاص المصابين هم أكثر عدوى للآخرين في وقت مبكر من مسار مرضهم، عندما يبدأون في الشعور بالأعراض، خاصة إذا كانوا يسعلون أو يعطسون. ولكن يمكن للأشخاص الذين ليس لديهم أعراض أن ينقلوا الفيروس إلى أشخاص آخرين إذا كانوا قريبين جدًا منهم.

لن يكون معظم الأشخاص المصابين بالفيروس الذين يعانون من الأعراض معديين بعد زوال الأعراض بعشرة أيام. من المحتمل أن الأشخاص الذين ثبتت إصابتهم بالفيروس ولكن لم تظهر عليهم أعراض على مدى الأيام العشرة التالية بعد الاختبار، ربما لم يصبحوا معديين، ولكن هناك استثناءات موثقة. لذا لا يزال بعض الخبراء يوصون بعزل لمدة ١٤ يومًا.

إذا أُصبت بـ كوفيد-١٩، فكم من الوقت سأشعر بالتحسن بعد الإصابة؟


هذا يعتمد على مدى مرضك، ولكن يبدو أن أولئك الذين يعانون من حالات خفيفة يتعافون في غضون أسبوع إلى أسبوعين. في الحالات الشديدة، يمكن أن يستغرق الشفاء ستة أسابيع أو أكثر.
تعديل المشاركة
Reactions:
مواضيع قد تهمك × +
تعليق واحد
إرسال تعليق

  1. اللال انكاعفو كريم تحب العفو فاعفوا عنا وعن المسلمين والمسلمات الأحياء منهم والأموات يا رب العالمين

    ردحذف

إعلان أسفل المقال