جاري تحميل ... صحة أفضل ويب

إعلان الرئيسية

إعلان في أعلي التدوينة

الفرق بين صُّداع الجيوب الأنفية Sinus headache والصُّداعُ النِّصْفِيّ Migraine



الفرق بين صُّداع الجيوب الأنفية Sinus headache والصُّداعُ النِّصْفِيّ Migraine


لديك انسداد وسيلان في الأنف وألم في جبهتك ووجنتيك. هل هذا يَعني أن لديك صداع الجيوب الأنفية؟ ربما لا؛ لأن الصداع واحتقان الأنف من أعراض الصداع النصفي أيضًا.

من الشائع الخلط بين صداع الجيوب الأنفية والصداع النصفي نظرًا لتشابه العلامات والأعراض إلى حدٍ كبير.


في هذا المقال سنتعرف على الجيوب الأنفية وصداع الجيوب الأنفية والصداع النصفي والفرق بينهما، وكيف يتم تشخيصهما؟
  • الجيوب الأنفية (الجيوب الجار أنفية) 
الجيوب الأنفية عبارة عن فراغات صغيرة مملوءة بالهواء تتصل بالتجويف الأنفي عبر فتحات دقيقة جدًا، لذلك فإن أي التهابات في الأنف تؤثر على الجيوب الأنفية.

توجد الجيوب الأنفية بين عظام الوجه وعددها ثمانية (أربعة في كل جانب)، وتسمى طبقًا لموقعها في الوجه.

الجيوب الأنفية مُبطنة بأنسجة وردية يُطلق عليها الغشاء المخاطي يُشبه إلى حدٍ كبير الغشاء الذي يُبطن الأنف، ويُفرِز هذا الغشاء إفرازات تساعد الجيوب الأنفية على القيام بوظيفتها وتُصرف هذه الإفرازات عن طريق فتحات دقيقة جدًا إلى تجويف الأنف ثم إلى البلعوم الأنفي ثم بعد ذلك إلى المعدة.

 أهم وظائف الجيوب الأنفية:- 
  • ترطيب وتدفئة وتنقية هواء الشهيق الذي نستنشقه 
  • تخفيف وزن الجمجمة 
إذا حدث التهاب في الجيوب الأنفية، يؤدي ذلك إلى تورم وانتفاخ الجيوب الأنفية مما يؤدي لانسداد الفتحات بينها وبين الأنف، فيؤدي ذلك لتراكم المخاط في التجاويف بين الجيوب الأنفية فيزيد الضغط بينهما، فيشعر المُصاب بأعراض التهاب الجيوب الانفية.

صداع الجيوب الأنفية 


صداع الجيوب الأنفية صداع يُسبب ألمًا مثل الألم الناتج عن التهاب الجيوب الأنفية. 

قد تشعُر بضغط حول عينيك وخدَّيك وجبهتك. وربما تشعر بخفقان في رأسك.



الجيوب الأنفية



أعراض الصداع النصفي


الصداع النصفي Migraines مرض قديم، وأصل اسمه يأتي من الكلمة اليونانية القديمة HEMICRANIA ومعناها بالإنجليزية «نصف الرأس» (الشقيقة).

السبب الدقيق للصداع النصفي غير معروف حتى الآن. يُعتقد أن التغيرات في مستويات المواد الكيميائية التي ينتجها الدماغ، مثل السيروتونين، قد تؤثر على كيفية تنظيم الجهاز العصبي للألم. قد تلعب العوامل الوراثية والبيئية أيضًا دورًا في التسبب في الصداع النصفي.

تشمل أعراض نوبة الصداع النصفي ما يلي:
  • ألم متوسط ​​إلى شديد، وغالبًا ما يتسم بالخفقان أو النبض
  • ألم يؤثر عادةً على جانب واحد من رأسك، ولكن يمكن أن يؤثر أيضًا على كلا الجانبين
  • حساسية للأضواء والأصوات
  • استفراغ و غثيان
  • ألم يزداد سوءًا مع النشاط البدني
بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن يؤثر الصداع النصفي أيضًا على منطقة الجيوب الأنفية. عندما يحدث هذا، قد تشعر بألم في وجهك أو حول عينيك.

وجدت دراسة قديمة من عام 2002 أن 45.8 % من المصابين بالصداع النصفي لديهم أعراض أثرت على أنوفهم وعينهم، مثل:
  • سيلان الأنف
  • انسداد الأنف
  • فرط دموع العين
قد يعاني بعض الأشخاص المصابين بالصداع النصفي أيضًا من أعراض قبل نوبة الصداع النصفي، مثل:

بادرة  Prodrome (مجموعة أعراض قبل حدوث الصداع)

يمكن أن تحدث هذه الأعراض قبل 24 ساعة من نوبة الصداع النصفي ويمكن أن تشمل:
  • زيادة التبول
  • إمساك
  • تغيرات في المزاج
  • رغبة شديدة في تناول الطعام
  • تثاؤب بشكل متكرر
هالة Aura

مجموعة من الأعراض يمكن أن تحدث حتى 60 دقيقة قبل نوبة الصداع النصفي، ولكن يمكن أن تحدث أيضًا أثناء النوبة. لا يعاني كل شخص من هالة الصداع النصفي.

يمكن أن تشمل أعراض الهالة ما يلي:
  • الاضطرابات البصرية، مثل رؤية بقع عمياء أو أضواء ساطعة أو رؤية خطوط متعرجة
  • صعوبة الكلام
  • الشعور بالخدر أو الوخز في يديك أو وجهك
  • ضعف أو تنميل على جانب واحد من جسمك

الأعراض المتشابهة بين صداع الجيوب الأنفية والصداع النصفي

  • سيلان واحتقان الأنف                         
  • العيون الدامعة 
  • ضغط في الجبهة والخدين؛ وغالبًا ما يزداد ألم صداع الجيوب الأنفية والصداع النصفي عندما تنحني للأمام.
  • قد يصاحب الصداع النصفي أيضًا علامات وأعراض أنفية مختلفة، مثل الاحتقان وضغط بالوجه وإفرازات أنفية مائية واضحة.

الأعراض المميزة لصداع الجيوب الأنفية والصداع النصفي


في  صداع الجيوب الانفية 

يُسبب ذلك مخاطًا سميكًا لزجًا قد يتغير لونه إلى الأصفر أو الأخضر، وتقل حاسة الشم وقد يشعر المصاب بألم في خدٍ واحد وفي الأسنان العلوية.
  • ألم وضغط وشعور بامتلاء الخدّين أو الجبين أو الجبهة.
  • ألم يزيد عند الانحناء إلى الأمام أو الاستلقاء(مميزة أكثر لصداع الجيوب الأنفية)
قد يصاحب صداع الجيوب الأنفية أيضًا ارتفاع في درجة الحرارة مع رائحة نفس كريهة، ويستمر صداع الجيوب الأنفية لأيام أو أكثر.

يحدث التهاب الجيوب الأنفية غالبًا بعد الإصابة بالتهاب فيروسي في الجهاز التنفسي العلوي أو الإصابة بنزلة البرد.


في  الصداع النصفي (الشقيقة)


  • يكون المخاط صافي ولا لون له
  •  يأتي عادةً مع شعور بالغثيان أو التقيؤ، ويزيد بسبب الضوضاء والضوء الساطع
  • قد يصاحبه شهية منخفضة - دوخة - عدم وضوح الرؤية - تعب وارهاق
  • يحدث أكثر بثلاث مرات في النساء من الرجال، ويكون للوراثة عامل كبير.
  • يستمر ليومين على الأكثر.
أظهرت بعض الدراسات أن ٩٥% ممَن يزورون الطبيب لأعراض يعتقدوا أنها صداع الجيوب الأنفية يؤكد لهم الطبيب أنها أعراض صداع نصفي.

جدول يوضح الفرق بين صداع الجيوب الأنفية والصداع النصفي


صداع الجيوب الأنفية والصداع النصفي



توقيت الصداع 


ضع في اعتبارك توقيت صداعك. يمكن أن تحدث نوبة الصداع النصفي بسبب العديد من العوامل المختلفة. إذا بدا أن صداعك يتزامن مع أي مما يلي، فقد يكون صداعًا نصفيًا:
  • تناول أطعمة ومشروبات معينة، مثل الكحول أو الكافيين أو الأطعمة المُعالَجة أو المُصنعة
  • استهلاك المضافات الغذائية مثل الأسبارتام والجلوتامات أحادية الصوديوم (MSG).
  • مستويات التوتر أعلى من المعتاد
  • إرهاق
  • تفادى وجبات
  • عوامل مرتبطة بالنوم، مثل عدم الحصول على قسط كافٍ من النوم أو المعاناة من اضطراب الرحلات الجوية الطويلة.
  • تغيرات في الطقس أو الضغط الجوي
  • أضواء ساطعة
  • ضوضاء عالية مفاجئة
  • روائح أو أبخرة قوية جدًا
  • أدوية مثل موانع الحمل الفموية والنيتروجليسرين
  • تغيرات الهرمونية عند النساء، مثل أثناء الحيض أو انقطاع الطمث أو الحمل
إذا حدث صداعك بعد عدوى الجهاز التنفسي العلوي، مثل نزلات البرد أو الأنفلونزا، فقد يكون بسبب التهاب الجيوب الأنفية وليس الصداع النصفي.

عادةً ما يخف الألم في منطقة الجيوب الأنفية في غضون 7 أيام أو مع علاج مشكلة الجيوب الأنفية الأساسية. من ناحية أخرى، تستمر نوبة الصداع النصفي عادة ما بين 4 و 72 ساعة.

إذا لم تتعرف حتى الآن على نوع الصداع الذي يُصيبك فاسأل نفسك ثلاثة أسئلة، وإذا كانت الاجابة على سؤالين على الأقل نعم فغالبًا نوع الصداع الذي يصيبك هو الصداع النصفي 
  • هل أثّر الصداع على نشاطك اليومي في آخر 3 شهور مثل تغيبك عن العمل أو المدرسة مثلا؟
  • هل يصاحب الصداع ألم في المعدة أو غثيان؟
  • هل يُزيد الضوء والصوت الصداع؟

كيف يتم تشخيص هذا الصداع؟


لتشخيص الصداع النصفي، سيسألك طبيبك أسئلة حول الصداع الذي تعاني منه، مثل:
  • كم مرة يحدث ومدة استمراره
  • ما الأعراض التي تعاني منها
  • إذا حدث الصداع في أوقات محددة أو بسبب محفزات معينة
  • إذا كان لديك تاريخ عائلي من الصداع النصفي
قد يطلب طبيبك أيضًا اختبارات الدم أو اختبارات التصوير مثل الأشعة المقطعية أو التصوير بالرنين المغناطيسي للمساعدة في تشخيص الصداع النصفي.

تتضمن بعض المعايير التي يستخدمها الأطباء للتمييز بين الألم في منطقة الجيوب الأنفية والصداع النصفي أو أنواع الصداع الأخرى ما يلي:
  • يجب أن يحدث الألم في مقدمة رأسك أو في منطقة وجهك أو أذنيك أو أسنانك.
  • يجب أن يكون هناك دليل موثق على التهاب الجيوب الأنفية الحاد أو المزمن، مثل التنظير الأنفي.
  • يجب أن يحدث الألم مع أعراض التهاب الجيوب الأنفية.
يزول الألم في غضون 7 أيام من علاج الجيوب الأنفية.

العلاج المناسب لصداع الجيوب الأنفية أو الصداع النصفي


بالنسبة لصداع الجيوب الأنفية، ينصب التركيز على تصريف السائل من المساحات المليئة بالمخاط خلف الخدين لتخفيف الضغط والألم، وكذلك تبريد الالتهاب. 

عادةً، ستأخذ مزيلات الاحتقان أو مضادات الهيستامين أو المضادات الحيوية أو مزيجًا من هذه الأدوية. هذا لن يساعد، بل قد يكون ضارًا، لشخص مُصاب بالصداع النصفي.

قد يشمل علاج الصداع النصفي مسكنات الألم التي تُصرف دون وصفة طبية مثل الأسِيتامينُوفين ونابروكسين الصوديوم والأيبوبروفين. بالإضافة إلى الأدوية الموصوفة التي تُستخدم أيضًا لحالات أخرى مثل مضادات الاكتئاب

يتناول العديد من الأشخاص المصابين بنوبات الصداع النصفي أدوية التريبتان مثل سوماتريبتان لتخفيف الألم. تعمل عن طريق تعزيز انقباض الأوعية الدموية وسَدِّ مسارات الألم في الدماغ.

ثبت أن الجمع بين سوماتريبتان ونابروكسين الصوديوم في قرصٍ واحد، أكثر فاعلية في تخفيف أعراض الصداع النصفي مقارنةً بأي من الدواءين منفردًا.

متى تزور الطبيب؟

  • عندما يتكرر الصداع مرتين خلال ١٥ يومًا.
  • عندما يؤثر على أنشطتك اليومية فلا تذهب للعمل.
  • الصداع الشديد الذي لا تنفع معه الأدوية بدون وصفة طبية مثل بعض المسكنات.
قد يكون الصداع الشديد أحد أعراض حالة خطيرة مثل السكتة الدماغية أو التهاب السحايا أو التهاب الدماغ. اطلب رعاية الطوارئ إذا كنت:
  • إذا كنت مرتبكًا أو تجد صعوبة في فهم الكلام
  • اغمى عليك
  • لديك حمى تزيد عن (38.9 درجة مئوية)
  • تشعر بالخدر أو الضعف أو الشلل في جانب واحد من جسمك

ختامًا

يمكن أن يكون للألم المرتبط بالجيوب الأنفية - الذي يشبه الصداع - والصداع النصفي أعراضًا متشابهة جدًا، مثل الألم في مقدمة الرأس وسيلان الأنف أو انسدادها. لهذا السبب، قد يكون من الصعب معرفة نوع الحالة التي تعاني منها.

قد يساعدك التقييم الدقيق لأعراضك وتوقيت صداعك في التفريق بين ألم الجيوب الأنفية والصداع النصفي. في الواقع، غالبًا ما يكون الصداع من نوع الجيوب الأنفية ناتجًا عن الصداع النصفي.

إذا كنت تعاني من الصداع الذي يحدث بشكل متكرر ويتداخل مع حياتك اليومية، فاستشر طبيبك. يمكنهم المساعدة في تحديد سبب الصداع والتوصية بخطة علاج مناسبة.

المصادر 
التصنيفات:
تعديل المشاركة
Reactions:
مواضيع قد تهمك × +
تعليقان (2)
إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال