-->

جاري تحميل ... صحة أفضل ويب

إعلان الرئيسية

كيف يعمل اختبار فيروس كورونا المستجد؟



تعتبر الاختبارات الطريقة الوحيدة الدقيقة لكشف المصابين بفيروس كورونا المستجد حتى يتم التعامل معهم بسرعة وعلاجهم وكذلك إيقاف انتشار الفيروس.

سنعرف في هذا المقال كيفية عمل اختبارات فيروس كورونا المستجد ومَن يجب أن يخضع لهذه الاختبارات.

تنفسم اختبارات فيروس كورونا المستجد لنوعين:

  • الاختبارات الجزيئية Molecular tests


يستخدم هذا النوع للكشف عن الفيروس النشط الموجود في الوقت الحالي.

يتضمن اختبار فيروس كورونا المستجد COVID-19 إدخال مسحة طويلة حوالي 15 سم في التجويف بين الأنف والفم (مسحة البلعوم الأنفي) لمدة 15 ثانية مع تدوير المسحة عدّة مرات.

ثرسل العينة بعد ذلك للمعمل لاختبارها عن طريق تفاعل البوليميراز المتسلسل RT-PCR test، والذي يعتمد على الحمض النووي للفيروس.

يمكن تشخيص المصابين بفيروس كوفيد-19 بهذه التقنية.

تستخدم هذه التقنية فقط في الكشف عن المصابين ولا تستخدم في معرفة الأشخاص الذين أصيبوا وتم شفائهم بعد فترة.

يؤكد هذا الاختبار تشخيص كوفيد-19 (COVID-19) إذا اكتشف جينين محددين من الفيروس، أما إذا اكتشف جين واحد فقط، فستكون النتيجة غير دقيقة.


  • اختبارات مصلية Serological tests أو اختبارات الأجسام المضادة أو الاختبارات السريعة



تكشف هذه الاختبارات الأجسام المضادة التي يُنتجها الجسم لمواجهة الفيروس وهذه الأجسام المضادة تَظل موجودة لفترة في جسم أي مصاب حتى بعد شفائه.

توجد تلك الأجسام في الدم والأنسجة في الجسم، ويمكن عمل هذه الاختبارات عن طريق عينة من الدم.

في حين أن هذا الاختبار مؤشر مفيد على الإصابة السابقة بـفيروس كورونا SARS-CoV-2، إلا أن هذه الاختبارات قد تكتشف أيضًا الأجسام المضادة المُنتَجة لأنواع أخرى من فيروسات كورونا. لذلك إذا كانت النتيجة إيجابية، فهذا لا يعني بالضرورة أن الشخص مصاب بـكوفيد-19 (COVID-19).

هل هذه الاختبارات دقيقة؟


اختبارات فيروس كوفيد-19 جديدة، وتقييم دقتها صعب.

قد تؤدي اختبارات تفاعل البوليميراز المتسلسل (PCR) إلى نتائج سلبية كاذبة، وفي بعض الأحيان تنتج السلبيات الكاذبة عن خطأ بشري أو مشاكل في الإجراء.

قد يؤدي إجراء الاختبار مبكرًا أو متأخرًا، على سبيل المثال، إلى نتائج سلبية كاذبة.

دقة الاختبارات المماثلة لفيروس الإنفلونزا بشكلٍ عام تصل إلى 50-70٪.

متى يجب عليك عمل اختبار فيروس كورونا؟


يجب على أي شخص يعاني من الأعراض التالية الاتصال بمقدم الرعاية الصحية:

  • سعال
  • ضيق في التنفس
  • حمى
سيحدد الطبيب ما إذا كانت أعراض الشخص تتطلب إجراء اختبار أم لا.

  • يجب على أي شخص يعاني من حالة صحية مزمنة، وأي شخص يَزيد عمره عن 60 عامًا عمل الفحص أيضًا.

ختامًا

يعتبر اختبار وجود الفيروس من عدمه هو الخطوة الأولى للتعامل مع المصابين وعلاجهم، وكذلك إيقاف انتشار الفيروس.

المصادر




ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق