جاري تحميل ... صحة أفضل ويب

إعلان الرئيسية

إعلان في أعلي التدوينة

هل تتأثر أعراض فيروس كورونا المستجد بمستوى فيتامين د؟

هل يمكن أن يساعد مستوى دم طبيعي من فيتامين د في تجنب وحدة العناية المركزة والوفاة إذا أصبت بـ كوفيد 19؟

في هذا المقال سنتعرف على الأبحاث التي أجريت على علاقة فيتامين د وكوفيد 19، وكذلك الجرعات الموصى بها يوميًا من فيتامين د،  ومصادر الحصول على فيتامين د،  وأقصى جرعة يمكن أن تتناولها يوميًا ولا تسبب مشاكل صحية.

لاحظ عدد من الباحثين من بلدان مختلفة أن المرضى الأكثر الذين يعانون بشدة من الفيروس غالبًا ما يكون لديهم مستويات فيتامين د منخفضة، وأن البلدان ذات معدل وفيات مرتفع لديها عدد أكبر من الأشخاص الذين يعانون من نقص فيتامين د من البلدان ذات معدل وفيات منخفض.

تعرف أكثر عن فيتامين د

يقول الخبراء أن مستويات الدم الصحية لفيتامين د قد تساعد الأشخاص المصابين بـ كوفيد 19 من خلال مساعدتهم على تجنب عاصفة السيتوكين، عندما يبالغ الجهاز المناعي في مهاجمة خلايا الجسم وأنسجته.

لا يوجد حتى الآن دليل علمي يؤكد أن فيتامين د يمكن أن يمنع كوفيد 19 أو يجعل العدوى أكثر اعتدالًا، ولكن هذه المعلومات تعتمد على الملاحظة.

وهناك الآن حوالي 8 دراسات على الأقل لتقييم دور فيتامين د في منع أو تخفيف أعراض كوفيد 19.

وحتى ظهور نتائج هذه الدراسات فلا يوجد ضرر في تناول فيتامين د كوقاية بناء على الملاحظات التي استنتجها الأطباء من متابعتهم ملفات المرضى المصابين بـ كوفيد 19.

كيف بدأ الباحثون بحث علاقة فيتامين د بكوفيد 19؟


فيتامين د، الذي ينتج عندما تتعرض بشرتك للشمس، له العديد من الفوائد الأخرى، مثل  الحفاظ على صحة العظام،  ويوجد في بعض الأطعمة والمكملات الغذائية.

من بين الدراسات الحديثة التي وجدت صلة بين مستويات فيتامين د ومدى خطورة كوفيد 19:

  • قام باحثون من المملكة المتحدة بتقييم متوسط ​​مستويات فيتامين د وعدد حالات كوفيد 19، وكذلك معدلات الوفيات، عبر 20 دولة أوروبية.

ووجدوا أن البلدان التي لديها متوسط مستوى ​​منخفض لفيتامين د في السكان لديها عدد أكبر من حالات كوفيد 19 ومعدل وفيات أعلى.
  • في جامعة نورث وسترن، استخدم الباحثون محاكاة عن طريق الكمبيوتر قدرت أن 17 ٪ من الذين يعانون من نقص في فيتامين د سيصابون بعدوى كوفيد 19 شديدة،  وقدّروا العلاقة بين فيتامين د وعدوى كوفيد -19 الشديدة قد ترجع إلى العلاقة المحتملة بين نقص فيتامين د والبروتين المتفاعل-C وهو علامة قد تشير إلى عدوى كوفيد -19 شديدة.
البروتين المتفاعل-C أو البروتين الارتكاسي C اختصاراً CRP، هو بروتين مُتواجِد في الدم بمستوياتٍ ترتفع استجابةً للحالة الالتهابيّة.


  • في دراسة صغيرة، قام باحثو لويزيانا وتكساس بتقييم 20 مريضًا تم إدخالهم إلى المستشفى مصابين بفيروس كورونا المستجد، ووجدوا أن 11 من المرضى الذين تم إدخالهم إلى وحدة العناية المركزة يعانون من نقص فيتامين د.
  • قام الباحثون الإندونيسيون بتقييم 780 حالة مصابة بكوفيد 19، ووجدوا أن معظم المرضى الذين ماتوا كان لديهم مستويات فيتامين د أقل من المعدل الطبيعي.


  • حلل الباحثون الأيرلنديون الدراسات السكانية الأوروبية ومستويات فيتامين د، ووجدوا أن البلدان التي لديها معدلات عالية من نقص فيتامين د لديها أيضًا معدلات وفاة أعلى من كوفيد 19.

بحوث ما قبل كوفيد 19 حول فوائد فيتامين د


 وجدت أبحاث أخرى أن مكملات فيتامين د يمكن أن تساعد في تقليل خطر الإصابة بالعدوى التنفسية، ووجد الباحثون الذين نظروا إلى الوراء في جائحة الإنفلونزا الإسبانية 1918-1919 أن المرضى الذين لديهم مستويات طبيعية من فيتامين د كانوا أقل عرضة للوفاة.

انخفاض فيتامين د قد يؤثر على مدى خطورة كوفيد 19، ولكن من غير المعروف حتى الآن ما إذا كان استعادة فيتامين د إلى المستويات الطبيعية سيساعد كعلاج. ولا يمكن لأي شخص أن يقول على وجه اليقين أن وجود مستوى طبيعي من فيتامين د سيساعدك على تجنب الفيروس.

قام باحث من جامعة جنوب شرق الفلبين بتقييم مستويات الدم من فيتامين د لـ 212 شخصًا تم تشخيصهم بـ كوفيد 19، ووجد أن مستوى الدم لفيتامين د كان الأدنى في أولئك الذين هم في حالة حرجة وأعلى في أولئك الذين يعانون من عدوى خفيفة.

للحفاظ على مستوى دم صحي لفيتامين د، يوصي معهد الطب:-


  • الأطفال تحت سن 1 سنة بتناول 400 وحدة دولية (IUs) من فيتامين D يوميًا.
  • الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم من سنة إلى 70 سنة يأخذون 600 وحدة دولية. 
  • الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 70 عامًا يجب أن يأخذوا 800 وحدة دولية في اليوم.

مصادر فيتامين د


يوجد فيتامين د بشكل طبيعي في عدد قليل من الأطعمة، ولكنه يضاف إلى أنواع أخرى ومتوفر أيضًا كمكمل.

  • يحتوي 85 جرام من سمك السلمون المطبوخ على 570 وحدة دولية،
  • تحتوي 85 جرام من تراوت قوس قزح(نوع من أنواع سمك السلمون) على 645 وحدة دولية.


ولكن خلال الوباء، قد يكون من الحكمة تناول المزيد من فيتامين د.

الحصة الغذائية الموصى بها لفيتامين د هي 600-800 وحدة دولية / يوميًا، ولكن خلال هذه الفترة، سيكون الفيتامينات المتعددة أو المكملات الغذائية التي تحتوي على 1000-2000 وحدة دولية / يوميًا من فيتامين د معقولة.

الحد الأقصى لتناول فيتامين د


يقول الخبراء إن سمية فيتامين د يمكن أن تحدث بجرعات تتراوح من 50.000 إلى 60.000 وحدة دولية يوميًا. 
يمكن أن يؤدي الإفراط في تراكم الكالسيوم في الدم مع القيء والضعف والتبول المتكرر وعدم انتظام ضربات القلب.

المصادر
تعديل المشاركة
Reactions:
مواضيع قد تهمك × +
تعليق واحد
إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال