جاري تحميل ... صحة أفضل ويب

إعلان الرئيسية

إعلان في أعلي التدوينة

زيت القرنفل لعلاج ألم الأسنان



يستخدم البعض زيت القرنفل لأغراض متنوعة، وهو علاج طبيعي يُستخدم تقليديًا منذ قرون لعلاج ألم الأسنان.

ما زال زيت القرنفل أيضًا شائعًا في الطب الهندي القديم والطب الصيني التقليدي، حيث يُوضع كبش القرنفل بالكامل على المكان المُصاب أو يُوضع كمُستخلص طبيعي (زيت) موضعي لتخفيف ألم والتهاب الأسنان.

في حين أنه آمن عند استخدامه بشكلٍ صحيح وقد يوفر لك الراحة، إلا أن هناك قيودًا على استخدامه ومعلومات يجب أن تعرفها قبل استخدامه.

في هذا المقال نتعرف على القرنفل وزيت القرنفل وفوائده وكيف تستخدمه لتسكين ألم الأسنان؟ وما هي أضراره؟

ما هو القَرَنفُل Clove؟ وما هو زيت القَرَنفُل Clove oil؟


القرنفل أو عود النوار أو المسمار (الاسم العلمي Syzygium aromaticum) عبارة عن براعم الزهور المُجففة لشجرة القَرَنفُل.

شجرة القرنفل شجرة دائمة الخضرة، وقد يصل ارتفاعها أحيانًا إلى 20 مترًا، وتتمتع برائحة عطرية قوية، وتعتبر من أقدم التوابل التي استخدمها الإنسان، وقد يصل عمرها إلى 400 سنة مثل شجرة القرنفل المعروفة باسم (آفو - Afo) في جزيرة تيرنات إحدى جزر البهارات (مولوكا) في إندونيسيا

يُفصَل زيت القرنفل عن طريق التقطير بالبخار أو عن طريق مُذيب كيميائي، ويحتوي الزيت المفصول من القرنفل على مادة الأوجينول Eugenol بنسبة تتراوح ما بين ٨٠٪ و ٩٠٪.  مادة الأوجينول مسئولة عن رائحة زيت القرنفل المميزة ومذاقة اللاذع وفعاليته في تسكين ألم الأسنان.

يستخدم زيت القرنفل في علاج العديد من الأعراض، ولكنه أكثر ارتباطًا بعلاج ألم الأسنان.

فوائد زيت القرنفل


ثَبُت أن لزيت القرنفل فوائد صحية عديدة منها:
  • زيت القرنفل كمضاد للميكروبات
في دراسة عام 2012، وجد الباحثون أن زيت القرنفل لديه القدرة على قتل خلايا البكتيريا العنقودية staph bacteria cells في أنابيب الاختبار على عكس بعض المضادات الحيوية - في هذه التجربة -  التي لم تستطع اختراق الغشاء الحيوي الخارجي وقتل هذه البكتيريا في التجربة.

دراسة عام 2017 بحثت النشاط المضاد للفطريات للعديد من الزيوت الأساسية. من بين الزيوت التي تم اختبارها، كان زيت القرنفل هو الأكثر فعالية في وقف نمو مجموعة من الفطريات ذات الأصول البيئية.

في دراسة أجريت عام 2005، اختبر الباحثون تأثير الأوجينول - المكون الرئيسي لزيت القرنفل -  على فطريات المُبيَضّة البيضاء Candida albicans. قد تُسبب هذه الفطريات التهابات فطرية مثل القدم الرياضي وفطريات الفم وعدوى الفطريات المهبلية.

وفقًا لمؤلفي الدراسة، كان للأوجينول القدرة على قتل الفطريات، سواء في المعمل أو في الفئران.

دراسة أخرى أجريت عام 2018 اختبرت تأثير الزيوت العطرية على مجموعة متنوعة من البكتيريا التي تُسبب التهابات الجهاز التنفسي، مثل الالتهاب الرئوي والإنفلونزا.

على الرغم من أن تأثيرات زيت القرنفل كانت أقل من المضادات الحيوية التي تم اختبارها، إلا أن زيت القرنفل كان له نشاط مضاد للبكتيريا في أنابيب الاختبار.
  • زيت القرنفل كعلاج لألم الأسنان
في عام 2012، درس الباحثون تأثير زيت القرنفل على تآكل الأسنان بسبب المشروبات الحمضية، مثل عصير التفاح. يمكن أن يؤدي تآكل الأسنان إلى تسوس الأسنان.

وفقًا للدراسة، كان زيت القرنفل وجزيئاته فعّالة في منع تآكل الأسنان، مما دفع المؤلفين إلى الاعتقاد بأن زيت القرنفل قد يعمل بطريقة مماثلة للفلورايد في منع تسوس الأسنان.


في عام 2016 اختبرت دراسة 10 منتجات نباتية طبيعية لمعرفة مدى فعاليتها ضد الكائنات الحية التي تُسبب تسوس الفم. وُجد أن زيت القرنفل هو الأكثر فعالية في تثبيط الكائنات الحية المسببة للتسوس.

قارنت دراسة أجريت عام 2006 بين قدرة جيل Gel يحتوي على القرنفل والبنزوكائين على تخفيف الآلام.

وجد الباحثون أن المشاركين الذين تم اختبارهم باستخدام زيت القرنفل أو بنزوكاين كانت درجات الألم لديهم أقل بكثير من مجموعة الدواء الوهمي. 

قاد هذا مؤلفي الدراسة إلى الاعتقاد بأن زيت القرنفل قد يكون فعّالًا كمُخدر موضعي لألم الأسنان.
  • زيت القرنفل للجلد
في عام 2017، اختبر الباحثون زيت القرنفل لمعرفة ما إذا كان له أي تأثير على الحكة المزمنة عند وضعه على الجلد. وجدت الدراسة أن زيت القرنفل، مقارنة بالبترولاتوم السائل (زيت بترولي عالي النقاوة)، يُخفف الحكة بشكلٍ كبير.

قارنت دراسة من عام 2007 الاستخدام الموضعي لكريم زيت القرنفل في علاج الشقوق الشرجية باستخدام ملينات البراز وكريم اللجنوكايين.

بعد 3 أشهر، لاحظ الباحثون التئام الجروح عند 60 % من الأشخاص في مجموعة زيت القرنفل، مقارنة بـ 12 % فقط في مجموعة ملينات البراز ومجموعة اللجنوكايين.

كيف يعمل زيت القرنفل مع ألم الأسنان خاصة


يرجع تأثيره المُخدر والمُطهر والمضاد للالتهابات إلى احتوائه على مادة فعّالة تسمى الأوجينول Eugenol.

تعمل هذه المادة على تحفيز إفراز بروتين يسمى (trans receptor potential vanilloid-1 (TRPV-1) الذي يعمل على إزالة الإحساس بالألم في نهايات الأعصاب الموجودة في الجلد.

كيف تستخدم زيت القرنفل لعلاج ألم الأسنان


لا ينبغي أبدًا وضع زيت القرنفل على اللثة دون تخفيف لأنه قد يُسبب تهيجًا، وقد يؤدي إلى تسمم. بدلاً من ذلك، من الأفضل تخفيفه بإضافة قطرتين إلى ثلاث قطرات من زيت آخر حامل، مثل زيت الزيتون أو زيت الكانولا.

ثم قم بدهان المنطقة المؤلمة باستخدام قطعة من القطن، ويمكن أن تترك قطعة القطن عدّة دقائق حتى يزيد الامتصاص.

ستشعر بالتخدير الكامل بعدها بحوالي عشر دقائق ويمكنك تكرار هذه العملية كل ثلاث ساعات.

إذا كانت هناك أكثر من منطقة تشعر بالألم فيها، فاخلط زيت القرنفل مع معلقة من زيت جوز الهند وقم بالمضمضة حول هذه المناطق ولا تبلع هذا الخليط.


استخدام زيت القرنفل في أعراض الجهاز التنفسي


من الممكن إضافة زيت القرنفل للماء المغلي ثم استنشق البخار الناتج. يساعد ذلك على تنظيف الممرات التنفسية والتنفس بشكلٍ أفضل، ومن الممكن أن تساعد هذه الطريقة في تخفيف البلغم المصاحب للكحة.

كما أن مضغ براعم القرنفل المجففة أو الغرغرة بزيت القرنفل المُخفف بالماء يمكن أن يساعد في تخفيف التهاب الحلق.

من أين تحصل على زيت القرنفل؟


يمكنك شراء زيت القرنفل عبر الإنترنت أو من متاجر الأطعمة الطبيعية أو الصحية. 

للحصول على أفضل أنواع زيت القرنفل، اتبع النصائح التالية:
  • تعرف على الاسم العلمي. يجب تضمينه على ملصق المنتج لزيت القرنفل،  Syzygium aromaticum أو Eugenia cariophylata.
  • ابحث عن نسبة النقاء. حاول شراء زيت القرنفل العطري بنسبة 100%.  إذا كانت هناك أي مكونات أخرى، فيجب إدراجها على الملصق.
  • تأكد من أن الزيت في عبوة زجاجية داكنة. يمكن للضوء أن يُتلِف الزيوت العطرية، ويساعد الزجاج الداكن على إبعاد الضوء.
  • إذا استطعت، قم بشمها قبل شرائها. زيت القرنفل له رائحة فريدة. إذا لم تكن رائحته كما كنت تتوقع، فلا تشتريها.
يمكنك شراء زيت القرنفل من شركة NOW من هذا الرابط أو زيت القرنفل العضوي من هنا
أو من شركة ALL NATURALS من هذا الرابط


الآثار الجانبية أو أضرار زيت القرنفل

  • التأثير الجانبي الأكثر شيوعًا هو تهيج (التهاب) الأنسجة، ويتميز بالألم والتورم والاحمرار والإحساس بالحرقان، وقد يُشير هذا إلى أن التركيز مرتفع جدًا أو أنك حساس بشكلٍ خاص للأوجينول، لذلك عليك تجنبه.
  • لا يجب تناول زيت القرنفل أبدًا عن طريق الفم (بلعه). أظهرت الدراسات التي أُجريت على الحيوانات أن ذلك قد يؤدي إلى تلف الكبد بالإضافة إلى تصلب أنسجة المريء والمعدة، ولوحظت أيضا قرحة المعدة وضعف الكلى.
  • يمكن توقع ردود الفعل التحسسية في حوالي 2 % من المستخدمين، وتكون معظم الحالات خفيفة وعابرة.
إذا ابتلعت كميات كبيرة، قد يُسبب زيت القرنفل أعراضًا شديدة، بما في ذلك:
  • وجع البطن
  • الإسهال
  • صعوبة التبول
  • الدوخة
  • الغثيان
  • الغيبوبة
عليك الذهاب للمستشفى إذا ابتلعت عن طريق الخطأ كمية كبيرة من زيت القرنفل واحفظ الزيت بعيدًا عن متناول الأطفال لتجنب ابتلاعه بالخطأ أيضًا.

يجب عليك أيضًا تجنب الاستنشاق المُفرط لزيت القرنفل، والذي قد يؤدي إلى أعراض تنفسية بما في ذلك التهاب الحلق والسعال وضيق التنفس، وقد يزيد التعرض على المدى الطويل من خطر الإصابة بعدوى الرئة (حيث اتضح ارتفاع معدل الإصابة بالوذمة الرئوية لدى مدخني السجائر المطعمة بالقرنفل (مثل كريتيك - Kretek في إندونيسيا).

ما موانع استعمال زيت القرنفل؟


يُمنع استخدام زيت القرنفل إذا كنت تنزف بشكلٍ نشط لأن الأوجينول يتداخل مع تخثر الدم الطبيعي .

على هذا النحو، قد لا يكون مناسبًا للأشخاص الذين يعانون من اضطرابات النزيف أو أولئك الذين يتناولون مميعات الدم بانتظام مثل الوارفارين. 

يجب أيضًا تجنبه قبل أي إجراء في الأسنان لأنه قد يؤدي إلى حدوث نزيف مفرط.

لا تستخدم زيت القرنفل (أو أي منتج طبيعي آخر) كبديل لرعاية الأسنان المناسبة، وإذا كان ألم الأسنان مستمرًا أو متفاقمًا، فاطلب العلاج لتجنب المضاعفات الخطيرة والتكلفة المحتملة.

لا يجب استخدامه مع الأطفال إلا بعد استشارة أخصائي الأطفال.

ختامًا

تقليديا، استخدم زيت القرنفل لتخفيف اضطرابات الجهاز الهضمي وتخفيف ألم الأسنان والمساعدة في حالات الجهاز التنفسي. وجدت الأبحاث أن زيت القرنفل قد يكون له فوائد في علاج ألم الأسنان، وعلاج الالتهابات، وحتى مكافحة السرطان.

كما هو الحال مع أي زيت أساسي، تأكد من استخدام زيت القرنفل بأمان. تحدث دائمًا مع الطبيب أو الصيدلي إذا كان لديك أي أسئلة أو مخاوف قبل استخدام زيت القرنفل.

المصادر

التصنيفات:
تعديل المشاركة
Reactions:
مواضيع قد تهمك × +
تعليقان (2)
إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال