-->

جاري تحميل ... صحة أفضل ويب

إعلان الرئيسية

كحك العيد: السعرات الحرارية ونصائح لصحة أفضل خلال العيد

يعتبر الكحك، والبيتي فور، والبسكويت، والغُريّبة من الحلويات التي يشتهر بها عيد الفطر المُبارك، ويميل بعض الأشخاص إلى تناولها بكثرة، مما يتسبب في إصابتهم ببعض المشكلات الصحية، لاحتوائها على نسبة كبيرة من السعرات الحرارية بسبب كثرة الدهون والدهون المتحولة والسكر والدقيق الأبيض.


يؤدي الإفراط في تناول الأنواع المختلفة من الحلويات الدسمة المرتبطة بالعيد والتي تحتوي على سعرات حرارية عالية إلى زيادة الوزن والأمراض المرتبطة بزيادة الوزن، كالسكر والضغط وأمراض القلب.

وفي هذا المقال سنوضح السعرات الحرارية التقريبية الموجودة في حلويات العيد المختلفة حتى يتسنى لنا معرفة الكمية التي نتناولها،  كما نقدم نصائح عديدة للحفاظ على صحة أفضل خلال أيام العيد وتجنب زيادة الوزن وكذلك المشكلات الصحية المتعلقة بزيادة الوزن.
فلنبدأ بالسعرات الحرارية الموجودة في حلويات عيد الفطر المُبارك


ما هي السعرات الحرارية في حلويات 🥧 العيد؟ 


أتفق أغلب الخبراء على هذه السعرات الحرارية وهي تقريبية، تختلف من محل لآخر، أو من سيدة لأخرى، حيث ترتفع القيمة أو تقل قليلاً حسب الطريقة التي يتبعها كل شخص لعمل الكحك:

- الحصة الواحدة من المخبوزات تبلغ حوالي 70 جرامًا للكحك و 30 جرامًا للغُريّبة و البيتي فور و البسكويت.

- قطعة كحك سادة  تحتوي على 185 - 230 سعرًا حراريًا.

- قطعة كحك بالمكسرات تحتوي على حوالي 220 سعرًا حراريًا.

- قطعة كحك بالتمر تحتوي على  181- 240 سعرًا حراريًا.

- قطعة الكحك بالعجمية أو الملبن أو المكسرات تحتوي على 220 سعرًا حراريًا.

- شريحة البسكويت تحتوي على  80 - 150 سعرًا حراريًا.

- قطعة واحدة من البيتي فور تحتوي على 100 - 200 سعرًا حراريًا، وقد تزداد عن ذلك على حسب الحشو المستخدم في تحضيره أو ما يوضع فوقه.

- تحتوي قطعة واحدة من الغُريّبة على 120- 250 سعرًا حراريًا.

ولكن ضع في اعتبارك أنه في حين أن قطعة واحدة من الكحك حوالي 70 جرامًا، فإن قطعة واحدة من الغُريّبة حوالي 30 جرامًا.

- يعتبر بسكويت النشادر أقلهم في السعرات الحرارية، حيث يحتوي على 50 إلى 90 سعرًا حراريًا.

تحتوي قطعة الكوكيز الواحدة على حوالي  200 سعر حراري.

معمول العيد
القطعة الواحدة من الفستق تحتوي على 210 سعرة حرارية، وإذا كانت الحشوة من المكسرات فهي تحتوي على سعرات حرارية أكثر.


نصائح للحفاظ على صحة أفضل وحياة أجمل في العيد وتجنب زيادة الوزن


  • تقليل تناول حلوى العيد بصفة عامة، وأن تكون قليلة الدهون وخالية من الدهون المهدرجة أو المتحولة، حتى لا تتسبب فى إرباك الجهاز الهضمي وتسبب عسر الهضم حيث أن تناول الكميات الكبيرة من الدسم والسكر يؤدي إلى زيادة في السعرات الحرارية، ويخزنها الجسم فى صورة دهون تؤدي إلى البدانة وتصلب الشرايين وارتفاع مستوى السكر.
  • ممارسة الرياضة،  وتناول الفاكهة والخضروات حيث أنها غنية بالألياف، وتقلل من امتصاص الدهون.
  • عدم تناول حلويات العيد بعد وجبة الغداء أو ليلًا. 
  • شرب كمية كبيرة من المياه. ينصح بتناول على الأقل ٢ لتر بشكل يومي للحفاظ على نسبة المياه في الجسم.

  • الاهتمام بتناول المشروبات الساخنة التي تساهم في حرق السعرات الحرارية مثل الزنجبيل والقرفة والليمون.
  • إن كنت تود تناول المشروبات المنبهة مثل القهوة أو الشاي مع الكحك، ابتعد عن وضع أي سكريات واكتفِ بتلك الموجودة في الكحك وباقي حلويات العيد.
  • إن كنت من محبي الكحك بالتحديد تجنب وضع كمية كبيرة من السكر فوقه، ويُفضل تناوله بدون سكر لضمان الحصول على سعرات حرارية أقل.

  • تجنب تناول أكثر من ٣ لـ ٤ قطع سواء من الكحك أو الغريبة أو البيتي فور أو البسكويت في اليوم؛ لأن حصتك اليومية 2000 - 2500 سعر حراري في اليوم من الطعام كله فلا يجب تناولهم فقط من خلال حلويات العيد لأن هذا قد يسبب ما يعرف بالجوع الخفي حيث قد تشعر بالشبع دون حصول جسمك على العناصر الغذائية الأساسية له.

  • الاهتمام بممارسة الرياضة في المنزل طوال فترة العيد، أو حتى المشي أو الحركة باستمرار لحرق كمية السعرات الحرارية التي يتم تناولها.
  • تجنب تناول المشروبات الغازية التي تعتقد أنها تساعد في هضم الكحك ولكنها تحتوي على نسبة سعرات حرارية عالية.

  • عدم تناول كل حلويات العيد دفعة واحدة ولكن عليك توزيعها على مدار اليوم مع حساب السعرات الحرارية المذكورة سابقًا.
  • قطعة الكحك الواحدة قد تعادل وجبة إفطار أو غداء كبيرة فلا ينصح بأى حال من الأحوال اعتبار هذه المخبوزات وسيله للتحلية بين الوجبات، بل يجب استبدالها بأى وجبة واعتبارها أحد الوجبات اليومية حتى لا تسبب زيادة الوزن والسمنة.

  • إذا اضطررنا مجاملة الأهل والأصدقاء وتذوق كل الأصناف فعلينا اقتسام كل قطعة مع شخص آخر لتقليل الكميات التي تتناولها.

  • حشو الكحك بالمكسرات مثل عين الجمل الذى يحتوى على دهون غير مشبعة تساعد فى التخلص من الكولسترول الضار، ويقلل وزن وحجم المعجنات في القطعة الواحدة من الكحك مما يساهم في الحد من أضرارها.
  • عدم رش السكر على الكحك يقلل السعرات الحرارية فى القطعة الواحدة، ويمكن تناول الكحك مع الشاى لعدم الشعور بغياب السكر.

  • إضافة القرفة والزنجبيل لمكونات الكحك، أو تناولهم كمشروبات بعد تناول الكحك، يسهم لحد كبير في حرق السعرات الموجودة؛ لأنهما يساعدان فى تحسين تدفق الدورة الدموية فينشطان عمليات الأيض والهضم والحرق.
  • تناول المشروبات الدافئة المضادة للأكسدة، والتى تنشط الكبد وتخلص الجسم من السموم مثل الشاي الأخضر أو حتى الشاى الأسود والقرفة أو الزنجبيل.
  • مراجعة الطبيب المختص عند الشعور بأي أعراض حتى لو بسيطة نتيجة تناول كميات كبيرة من كحك العيد.
  • على أصحاب الأمراض المزمنة مثل مرضى الكبد الدهنى والقلب والسكر وقصور الأوعية الدموية مراجعة جرعات الأدوية مع الطبيب المختص لتتناسب مع الوضع الجديد، بعد صيام 30 يومًا، ولأخذ المشورة الطبية في عدم أو تناول الكحك تبعًا للحالة المرضية لكل شخص.

  • إذا كنت من مرضى القلب أو مرضى الكوليسترول المرتفع، يفضل تناول قطعة واحدة فقط من الكحك، وتناول قبلها الأدوية التي تعمل على إذابة الدهون في الجسم مثل تلك التي تحتوي على مادة الأورليستات أو مادة الكيتوزان.  
  • بالنسبة لمرضى السكري، إذا كانت نسبة السكر مستقرة يمكنه تناول قطعة بسكويت فقط ويفضل الابتعاد عن الكحك والبسكويت، أو تناول قطعة من الكحك السادة دون إضافة سكر وذلك بعد مراجعة طبيبه الخاص، وإذا كانت نسبة السكر بجسمه غير مستقرة يفضل عدم تناول أيّ منها إطلاقًا. 

  • يفضل تناول البطيخ خلال العيد، إذ يمكنك تناول طبقًا بين وجبة الإفطار والغذاء وطبقًا آخر بين وجبة الغذاء والعشاء حيث يعطي الجسم نسبة ترطيب عالية ويزوده بالأملاح التي يحتاجها. 
  • خلال فترة العيد يفضل التبكير بتناول وجبة الغذاء ما بين الساعة 3 أو 4 عصرًا، وتناول وجبة الإفطار ما بين الساعة 9 إلى 10 صباحًا، واجعل آخر وجبة تتناولها باليوم ما بين الساعة 8 و9 مساء مما يمنحك الإحساس بالطاقة والنشاط طوال اليوم. 
  • يجب الحد من تناول الكحك السادة، وتجنب تناول الكحك بالملبن والعجوة، وذلك لأنها تحتوي على سعرات حرارية أعلى، ولكن الكحك بالمكسرات يحتوي على قيمة غذائية عالية، وفائدة أكبر.

  •  يجب أن تحتوي الوجبات الرئيسية على كميات كبيرة من الألياف، مثل الخضراوات الورقية، والتفاح، وهو ما يساعد على تحسين معدلات السكر في الدم، والإحساس بالشبع.
  • بعد تناولك وجبة الغداء لا تتناول مخبوزات و كحك العيد مباشرة و خاصة إن كانت الوجبة دسمة لأن هذا سيتسبب في إصابتك بعسر الهضم و زيادة الوزن.
  • مراعاة التدرج في التحول من وجبات رمضان الى وجبات العيد وذلك بتنظيم مواعيد تناول الوجبات الغذائية خصوصًا وجبة الإفطار لتأهيل المعدة لاستقبال الطعام وجعل وجبة الغداء في وقت العصر وتأخير وجبة العشاء.
  • يجب عدم تناول الطعام بسرعة ويجب مضغ الطعام جيدًا لاعطاء المعدة الفرصة حتى لا يحدث اضطراب وتلبك وحتى تسهل عملية الهضم.
  • من العادات الغذائية المصرية تناول الأسماك المملحة في وجبة الغداء أول يوم العيد فيجب الشراء من المحلات حسنة السمعة والتي تخضع للإشراف والرقابة الصحية، ويفضل تناول الرنجة لتعرضها للتدخين والمعاملة الحرارية، ويجب إضافة الليمون وتناول البصل الأخضر .

معلومات مثيرة عن حلويات العيد 


  • قد تحتوي قطعة الكحك أو الغُريّبة الواحدة على حوالى 400 سعر حرارى أى ما يعادل رغيفين خبز من الحجم الكبير أو ما يساوى وجبة إفطار أو وجبة غذاء كبيرة.

 وبحسابٍ بسيط لو أخذنا قطعة واحدة من كل نوع كما يحدث عند تبادل الزيارات في العيد كنوع من المجاملة للمضيف، أو كوسيلة لتذوق منتجات الأصدقاء نكون تناولنا في خمس دقائق حوالى 1200 سعر حرارى، أى حوالى 6 أرغفة من الخبز الحجم الكبير،أو ما يعادل 6 وجبات كاملة من الحجم المتوسط أو ثلاثة وجبات كبيرة.

  • ولمحاولة حرق السعرات الحرارية الموجودة فى قطعة واحدة من الكحك (400 سعر حرارى)، علينا زيادة معدل حركتنا اليومية عن المعتاد لحرق الكميات الزائدة من السعرات الحرارية.
فعلى الشباب لحرق سعرات قطعة واحدة من الكحك ممارسة رياضة الجري أو قيادة الدراجات أو اللعب على جهاز Treadmill "المشّايه" لمدة لا تقل عن 45 دقيقه، أو لعب مباراة تنس أو كرة قدم لمده لا تقل عن ساعة.

أما كبار السن لحرق سعرات قطعة واحدة من الكحك عليهم ممارسة رياضة المشى لمدة ساعة واحدة على الأقل، وكذلك ربّات البيوت يمكنهم حرق سعرات قطعة كحك واحدة بالقيام بتنظيف المنزل لمدة ساعة على الأقل، كما أن الأطفال يمكنهم ممارسة الرياضة الخفيفة والألعاب الإلكترونية التى بها حركة والموجودة فى بعض أجهزة الألعاب لمدة ساعتين على الأقل.


  • الأرقام مخيفة لكنها حقيقة خاصةً في ظل التنافس فى زيادة السعرات الحرارية للمنتجات باستخدام المزيد من السمن البلدى، أو إضافة الشيكولاتة، والزبد أو التمر للمنتجات مما قد يزيد السعرات الحرارية عن الأرقام السابق ذكرها.

  • مريض السرطان لا يحرم من تناول حلوى العيد، ويمكن تناولها بكميات قليلة، بحيث تكون مصنعة بطريقة صحية، ويكثر من السوائل والفاكهة والخضروات. 

ما هي أضرار تحضير حلويات العيد بالسمن؟

  •  يتسبب السمن مع الدقيق في ارتفاع مستوى الأنسولين بالدم، مما يؤدي إلى تخزين الدهون بالجسم، وبالتالي زيادة الوزن.
  • عسر الهضم.
  • الحموضة.
  • ارتفاع نسبة الكوليسترول بالجسم.
  •  ترسب الدهون في الشرايين، ما يؤدي إلى انسدادها.

ما هي أضرار الإفراط في حلويات العيد؟

  •  انتفاخ المعدة.
  • تقلصات المعدة.
  •  عسر الهضم.
  •  التلبك المعوي.
  •  الإسهال.
  •  الإصابة بالتخمة والحموضة؛ لاحتوائه على الدقيق والسمن والدهون والسكر.
  • زيادة الوزن، وتكوين الكرش وتراكم الدهون في الجسم، لزيادة نسبة الدهون المضافة إلى مكوناته.
  • ارتفاع مستوى الكوليسترول، وأيضا ارتفاع مستوى السكر بالدم.
  • الإصابة بعسر الهضم.
  •  اضطرابات بالجهاز الهضمي، والشعور بآلام في البطن.
  • يتسبب في الشعور بالامتلاء، وآلام القولون.
  • الإصابة بالإمساك أو الإسهال.

لذلك يفضل تناول واحدة أو اثنين من الكحك خلال اليوم على فترات زمنية متباعدة، وعدم الإفراط في تناوله.


ما هو التوقيت الأمثل لتناول حلويات العيد؟

  • احرص على تناول حلويات العيد عند الإفطار، لأن معدل حرق الدهون يكون مرتفعًا عند الصباح، فضلًا عن أن نسبة تخزين الدهون في الجسم يكون أقل بكثير خلال هذه الفترة.
  • تنخفض الشهية بنسبة كبيرة في فترة الصباح نتيجة اعتياد الجسم على الصيام، لذا يفضل في هذه الفترة تناول قطعة من الكحك وقطعتين من البسكويت أو قطعة كحك وقطعة بسكويت وقطعة بيتي فور.  

ختامًا 

يجب تناول حلويات العيد باعتدال وبكميات صغيرة حتى لا تسبب مشاكل صحية.

المصادر
المصري اليوم
الكونسلتو 
أخبار اليوم
مصراوي 
اليوم السابع  2
أخبارك
الوطن نيوز
صدى البلد
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق