-->

جاري تحميل ... صحة أفضل ويب

إعلان الرئيسية

هل يساعدك الزنجبيل(الجنزبيل) على فقدان الوزن ؟


الزَنجَبِيل أو الجَنزَبِيل نبات مُزهر يُزرع في الغالب لجذره النامي تحت التربة، ويعتبر من بين أصح (وألذ) التوابل على هذا الكوكب.

الجذمور (الجزء الموجود تحت الأرض من الساق) هو الجزء الشائع استخدامه كتوابل. غالبًا ما يُطلق عليه جذر الزنجبيل أو ببساطة الزنجبيل.

يستخدم الزنجبيل(الجَنزبيل) طازجًا أو مُجففًا أو مسحوقًا أو كزيت أو عصير، كما يُضاف أحيانًا إلى الأطعمة المصنعة ومستحضرات التجميل.

يقلل الزنجبيل الالتهاب ويُحفز الهضم ويقلل الشهية. هذه الخصائص تجعل بعض الناس يعتقدون أن الزنجبيل قد يستخدم في التخسيس.

تُشير الأدبيات الطبية إلى أن الزنجبيل يمكن أن يعمل جنبًا إلى جنب مع نظام غذائي صحي وممارسة الرياضة لمساعدتك في الوصول إلى وزن صحي.

دعنا نستكشف كيفية استخدام الزنجبيل للتخسيس، وحدود تأثيره، والمكونات التي يجب أن تفكر في دمجها مع الزنجبيل للحصول على أفضل النتائج.

كيف يمكن أن يساعدك الزنجبيل(الجنزبيل) على فقدان الوزن(التخسيس)؟


يحتوي الزنجبيل على مركبات تُسمى جينجرول 
Gingerols وشوجول Shogaols. تحفز هذه المركبات العديد من الأنشطة البيولوجية في جسمك.

تُشير الأبحاث أن السمنة ليست مجرد زيادة في الوزن؛ بل هي أيضًا اضطراب في التمثيل الغذائي بسبب تراكم السعرات الحرارية الزائدة في الدهون الحَشوية(البطنية) وإطلاق تركيزات عالية من الأحماض الدهنية الحرة في مختلف الأعضاء، مما يُسبب 
حالة من الإجهاد التأكسدي المزمن والالتهابات بسبب إطلاق الجذور الحرة.

تساعد خصائص الزنجبيل المضادة للأكسدة في السيطرة على هذه الجذور الحرة، ويمكن لخصائصه المضادة للالتهابات أن تقاوم الالتهاب.

لا تتخلص تلك الخصائص من الوزن الزائد بشكلٍ مباشر، لكنها تساعد في منع تلف القلب والأوعية الدموية والآثار الجانبية الأخرى لزيادة الوزن.

يدعم بحثٌ آخر فكرة أن الزنجبيل يمكن أن يلعب دورًا في التخسيس أيضًا، حيث وجدت إحدى الدراسات الصغيرة أن الرجال الذين يعانون من زيادة الوزن والذين تناولوا الزنجبيل يشعرون بالامتلاء لفترة أطول.

يشير تحليل لدراسات عن فوائد الزنجبيل للتخسيس إلى أن الزنجبيل له تأثير كبير على وزن الجسم ودهون البطن (نسبة الخصر إلى الورك).

تشجع مادة جنجرول بعض الأنشطة البيولوجية في جسمك، ولها تأثير مضاد للسمنة عن طريق 
  • هضم الطعام بشكل أسرع
  • تحفيز الجسم لتسريع خروج الطعام المهضوم من خلال القولون
  • استقرار مستويات السكر في الدم.
يمكن أن يكون الحفاظ على استقرار نسبة السكر في الدم أمرًا أساسيًا للتخسيس.

طرق استخدام الزنجبيل (الجنزبيل) للتخسيس


الزنجبيل مع الليمون

عندما تتناول الزنجبيل والليمون معًا للتخسيس، يعمل عصير الليمون كمثبِط للشهية، بالإضافة إلى احتوائه على كمية عالية من فيتامين سي.

الزنجبيل مع خل التفاح

خل التفاح له خصائص خاصة به للتخسيس. يؤدي استخدامه مع الزنجبيل إلى تعزيز تأثيرات مضادات السكر في الدم ومضادات الأكسدة لكلا المكونين.

يحتوي خل التفاح أيضًا على البروبيوتيك، والني يمكن أن تُحسن صحة أمعائك أثناء العمل على التخسيس.

لا تضف خل التفاح للزنجبيل عندما يكون ساخنًا لأن ذلك سوف يقتل البروبيوتبك المفيدة مما يقلل من فوائد خل التفاح، لذلك اترك الزنجبيل يَبرُد وبعدها أضف خل التفاح.

يُفضل أن يكون هذا المشروب في الصباح مرة واحدة قبل الأكل حتى تحصل على فائدة أكبر.

الزنجبيل مع الشاي الأخضر

يمتلك الشاي الأخضر أيضًا خصائص خاصة به للتخسيس. الشاي الأخضر هو عنصر شائع في مكملات التخسيس لأنه يمكن أن يُسرّع عملية التمثيل الغذائي لديك.

اشرب الشاي الأخضر من مرة إلى مرتين، مع الأخذ في الاعتبار أن الشاي الأخضر يحتوي على الكافيين.

عصير الزنجبيل للتخسيس

يُعدُّ شرب عصير الزنجبيل طريقة أخرى للاستفادة من فوائد الزنجبيل للتخسيس.

امزج الزنجبيل الطازج غير المُقشر (قطع) في الخلاط مع حوالي كوب ماء، وقم بتصفية الخليط إذا أردت. أضف مستخلص الزنجبيل الذي صنعته إلى مكوناتك الأخرى، وزينه بالنعناع وأضف مكعبات الثلج حسب الرغبة.

مسحوق الزنجبيل للتخسيس

بالمقارنة مع الزنجبيل الطازج، يحتوي الزنجبيل المطحون المُجفف (مسحوق الزنجبيل) على كمية أعلى من مادة شوجول. قد يكون لهذه المادة خصائص مقاومة للسرطان ومضادة للالتهابات.

يمكنك تناول مسحوق الزنجبيل في شكل كبسولات أو مزجه في الماء لصنع مشروب مسحوق الزنجبيل. يمكنك أيضًا رش مسحوق الزنجبيل على طعامك.

تناول ملاعق كبيرة من مسحوق الزنجبيل في حالته الخام قد يُسبب عسر الهضم، ويمكن أن يكون طعمه قويًا.

هذه المشروبات تساعدك بصفة عامة على شرب المزيد من السوائل، وتؤدي ذلك لزيادة رطوبتك وشعورك بالشبع لفترة أطول.
  • يمكنك تناول هذه المشروبات من مرة لثلاثة مرات يوميًا.
  • يمكنك إضافة القليل من العسل 

فوائد الزنجبيل (الجنزبيل) الأخرى


يمتلك الزنجبيل الكثير من الفوائد الصحية الأخرى بالإضافة إلى تعزيز التخسيس، بما في ذلك:
  • تنظيم الكورتيزول (المعروف باسم "هرمون التوتر")
  • زيادة حركات الأمعاء وانتظامها
  • زيادة الطاقة
  • انخفاض خطر الإصابة بأمراض القلب
  • تحسين الذاكرة ووظائف المخ
  • تحسين وظيفة الجهاز المناعي

احتياطات عند استخدام الزنجبيل للتخسيس


الزنجبيل آمن بشكلٍ عام لمعظم الناس لاستخدامه للتخسيس، ولكن يعاني البعض من آثار جانبية بسيطة مثل الإمساك وانتفاخ البطن.

لا يُفضل تناوله لمرضى المرارة لأنه قد يُزيد من تدفق الصفراء من المرارة.

هناك أيضًا فجوة في ما نعرفه عن استخدام الزنجبيل أثناء الحمل، على الرغم من أن بعض المهنيين الصحيين ينصحون الحوامل بتناوله للتغلب على الغثيان. تحدثي إلى الطبيب قبل استخدام الزنجبيل إذا كنتِ مرضعة أو حاملًا، أو إذا كنتِ تتناولين أدوية لتسييل الدم (مضاد للتخثر).

اعلم أن مكملات الزنجبيل التي يتم تناولها عن طريق الفم والزنجبيل المطحون لا يتم تنظيمها من قِبل إدارة الغذاء والدواء (FDA). قم بشراء منتجات الزنجبيل فقط من المصادر التي تثق بها.

ختامًا

أظهر الزنجبيل إمكاناته كمكون لمساعدتك على التخسيس. عندما تتناول الزنجبيل مع مضادات الأكسدة الأخرى، ومكونات مُنظمة لسكر الدم، ومضادة للالتهابات، فإنك تمنح نفسك السبق في تحريك الميزان نحو وزن صحي.

الزنجبيل وحده لن يؤدي إلى انخفاض كبير في الوزن الزائد. لا يزال اتباع نظام غذائي صحي وممارسة التمارين الرياضية بانتظام أمران حيويان للتخسيس بشكلٍ عام.

تحدث إلى الطبيب حول مخاوفك بشأن وزنك، وتذكر أنه لا يوجد عنصر سحري يجعل فقدان الوزن يحدث.

المصادر
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق